“ميتة دماغياً” تنقذ مريضين بالسعودية

“ميتة دماغياً” تنقذ مريضين بالسعودية

جوجل بلس

قامت وزارة الصحة بالعاصمة السعودية الرياض بأجراء عملية جراحية فريده من نوعها وتعد لاول مره في تاريخ الرعاية الصحية بالمملكة العربية السعوية.

وقال احد الاطباء المشرفين على هذه العملية انه تم استئصال بعض من اعضاء الجسم من مواطن متوفى اكليكينيا، وهو مصاب بجلطة دماغية، وتم زع هذه الاعضاء الي شخصين يحتاجان الي هذه الاعضاء الحيه.

وذكر الطبيب انه تم نجاح العملية وتكللة بالنجاح الباهر، وبالفعل تم نقل كافة الاعضاء المرادة لانقاذ شخصين اخرين، وتم اجراء هذه العملية في مشفى حراء العام الواقعة في مكة المكرمة، والمرضى من مدينة الرياض.

وكشف فريق من الاطباء انه تم التعامل مع ذوى المتوفاه دماغيا، وانهم موافقون على اجراء هذه العملية في سبيل انقاذ حياة مريض اخر، مؤكدا انه تم الحصول على موافقة خطية من عائلة المتوفاة دماغيا، وتم اجراء الفحوصات الازمة للمرضى، وعلى ذلك تم اجراء العملية الجراحية، والتي تهدث الي نقل بعض من الاعضاء بداخل الجسم من امراة مصابه بجلطة دماغية الي مريضين يحتاجان الي بعض من الاجهزة الهامة بالجسم.

واوضح الدكتور انه تم استئصال الكبد والرئتين من المراة المتوفاة دماغيا، لصالح مريض يعاني من فشل كلوى، وتم زرع الكبد الي مواطن سعودي يبلغ من العمر 56 عاما، وهو يتمتع بصحة جيدا، وتم زع الرئتين لمريضة سعودية تبلغ من العمر 37 عاما، وتكلله العملية بالنجاح وهي الان بصحة جيدة،

ويأتي هذا العمل الفريد من نوعه ليبرهن ان مقولة الحي ابقى من الميت، وتعد هذه العملية الاولى من نوعها في المملكة العربية السعودية، وابدى العديد من المواطنين فرحهم بهذا الحدث، متمنيين تفشي الامر بكافة ارجاء المملكة وان يعم الاخاء والتسامح بين ابناء المملكة السعودية، كما واشاد الفريق الطبي ان هذه العملية من العمليات الهامة جدا والخطيرة، ولكن عناية الرحمن هي التي كانت على رأس العمل لنجاح العمل الطبي.

رابط مختصر :