مدير امن القاهرة يتفقد الكنائس ويفجر تصريح من العيار الثقيل

مدير امن القاهرة يتفقد الكنائس ويفجر تصريح من العيار الثقيل

جوجل بلس

قام السيد اللواء مساعد وزير الداخلية خالد عبد العال بأخذ جولة سريعة وواسعة النطاق على كافة الرابق العامة والكنائس المتواجدة في العاصمة المصرية القاهرة، وتأتي هذه الزيارة عقب الاحداث المأسفة التي حدثت مؤخرا المتمثلة في الاعمال الارهابية.

بينما تجرى قوات الامن المصرية العديد من الاجرائات المتمثلة في الحماية وخاصة حماية الكنائس التي ستحتفل في الساعات القريبة القادمة بالعيد المسيحي، وهو احد اهم الاعياد المسيحية التي تهل مرة واحدة في العام.

كمان ان هذا الاجرائات الامنية المشددة تأتي في اطار الان والحماية لهذا المنشأت، كةنها حظية على العديد من العمال الارهابية في الاونة الاخيرة، نذكر منها تفجير الكنيسة القديسية بالاسكندرية واخرى في طنطا، واسفر ذلك عن مقتل العشرات واصابة عدد كبير من المواطنين بمكان الانفجار.

ومن جانبه شدد مدير امن المحافظة ان وزارته تعمل على قدم وساق منذ وقوع الحادثة الاخيرة، التي راح بضحيتها اكثر من اربعون قتيلا، وان رجال الامن والشرطة العين الساهرة لحماية المواطنين، وان الاعمال الارهابية تطال من الجميع ولا تفرق بين مسلم ومسيحي، وانها لمجرد اعتقادات خاطئه، تجوب ذهن الارهابيين، متجاهلين قول المصطفى سيدنا محمد صلي الله علية وسلم، يا أيها الناس ألا ‏ ‏إن ربكم واحد وإن أباكم واحد ألا لا فضل لعربي على أعجمي ولا ‏ ‏لعجمي على عربي ولا لأحمر على أسود ولا أسود على أحمر إلا بالتقوى أبلغت قالوا بلغ رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏ثم قال أي يوم هذا قالوا يوم حرام ثم قال أي شهر هذا قالوا شهر حرام قال ثم قال أي بلد هذا قالوا بلد حرام قال فإن الله قد حرم بينكم دماءكم وأموالكم قال ولا أدري قال ‏ ‏أو أعراضكم أم لا ‏ ‏كحرمة يومكم هذا في شهركم هذا في بلدكم هذا أبلغت قالوا بلغ رسول الله ‏ ‏صلى الله عليه وسلم ‏ ‏قال ليبلغ الشاهد الغائب.

كما وتفقد اللواء خالد عبد العال كافة الطرق والحركة المرورية التي تتجه الي الكنائس، وكيفيه التعامل مع المواطنين المحيطين بالكمنائس، وما هي الاجرائات القانونية والتفتيشية التي يقوم بها رجال الامن بالاماكن المتواجد بها الكنائس خاصة.

رابط مختصر :