شركة مازا تتحدى كبرى الشركات بهاتفها الجديد الفا

شركة مازا تتحدى كبرى الشركات بهاتفها الجديد الفا

جوجل بلس

لم تُعد التكنولوجيا حكرًا على أحد بعد الآن، ففي ضل الظروف الراهنة، حيث إنتشار الثورة المعلوماتية فلم يعد هناك ما هو مستحيل أو صعب المنال فلا يحدك سوا أفكارك و مخيلتك.

وعلى الرغم من أن سوق الهواتف الذكية يفيضُ بما تنتجه الشركات القائمة والمنافسة على أشُدّها، فمن الصعب أن يقحم أحدهم نفسه في هذه المنافسة التي يخوضها كل من كبرى الشركات مثل أبل وسامسونج و إلجي غيرها من الشركات التي تملك حصصا متفاوتة في الأسواق المحلية والعالمية.

لكن يكون هناك دائمًا مُتسع لشركة تتمكن من تحقيق المستحيل من خلال إبتكارها لهاتف ذكي يقوف كل التوقعات لتدخل سوق المنافسة وتتمكن من الإستيلاء على حصة سوقية تمكنها من الإستمرار قُدمًا في إنتاجها.

وتمكنت شركة MAZE الصينية من تطوير أحد الهواتف الذكية المميزة الذي تنافس فيه كبرى الشركات المُصنّعة للهواتف الذكية، حيث يتميز بمواصفات تفوق تلك المتواجد في الأسواق من حيث التصمِيم ومساحة الذاكرة والمعالج والكاميرا، وحرصت الشركة على أن يكُون هاتفها الأول ذو مواصفات خاصة ويعمل الجهاز الجديد على نظام أندرويد بأخر إصداراته.

وجاء في التسريبات أن الهاتف الجديد Alpha من المتوقع أن يكون من فئة الهواتف الذكية عالية الجودة، وستمتع الجهاز بشاشة 6 بوصات بدون أي حواف جانبية تقريبا كما وتم تزويده بكاميرا مزدوجة ذات دقة عالية، وتم تدعيم الشاشة بزجاج gorilla glass من الجيل الخامس المقاومة للصدمات والكسر، وسيتم تزويد الجهاز بنظام تشغيل أندرويد 7 Nougat بأحدث إصدارات أندرويد، ولم تعلن الشركة عن نيتها بعد في طرح الجهاز في الأسواق العامية أم أنها ستكتفي بطرحه في الأسواق المحلية.

والجدير بالذكر أن الشركات الصينية تنافس كبرى الشكرات العاملية في شتى المجالات بتصاميمها المبتكرة و تقنياتها الحديثة التي تأهلها لأن تكون منافسا شرسا في الأسواق العامية، إلى أن بعض الشركات تكتفي بالترويج إلى منتجاتها محليا داخل الصين.

وتحتل الصين حصة سوقية كبيرة من الأسواق العالمية والتي تنمو بشكل متزايد لتستولي على أغلبية الأسواق العالمية، كما وتعد الصين وجهة لكبار المستثمرين والتجار عالميا.

رابط مختصر :