شركة فيسبوك تتوجه لايقاف استغلال توجيه الراي العام بحسابات مزيفة

شركة فيسبوك تتوجه لايقاف استغلال توجيه الراي العام بحسابات مزيفة

جوجل بلس

أعلنت شركة فيسبوك اليوم الخميس إن موقع فيس بوك أصبح ساحة للمعارك بين الحكومات، التي تسعي به إلى استغلال الرأي العام في دول أخرى، وقد قامت باتخاذ إجراءات جديدة والتي أطلقت عليها عمليات إعلام موجهة لكي يتم تجاوز ظاهرة الإخبار الكاذبة والزائفة.

وقامت فيسبوك بنشر تقرير حول الإجراءات الجديدة التي سيتم اتخاذها للرد على الجهود الماكرة وتخطي التمويل من قبل الدول والمنظمات التي تنشر معلومات مضللة وكاذبة لأهداف جيوسياسية البحتة.

فيما تذهب هذه المبادرات لأبعاد كبيرة من الأنشطة ونشر أخبار زائفة لكي تشمل التضخيم، وهذه الأمور يقوم بتنفيذها موظفون حكوميين محترفون مقابل أجور ويقومون باستخدام حسابات زائفة في الأغلب، وقامت وكالات بالاطلاع على تقارير قبل نشرها والتي تتألف من ثلاثة عشر صفحة قام بإعدادها اثنين من الخبراء الأمنيين الالكترونيين المخضرمين علاوة على مسئول الأمن في شركة فيسبوك.

فيما يتم تعزيز جهود جديدة تقوم بتنفيذها شركة فيسبوك أخيرا ضد هذه الإخبار المزيفة والصفحات التي تنشر مواد إعلانية ورسائل سياسية غير مرغوبة، وقد قامت بتعليق 30 ألف حسب في فرنسا قبل الانتخابات الرئاسية.

كما تعاملت شركة فيسبوك على الانتخابات الرئاسية كدراسة حالة وقال فريق فيسبوك إن شخصيات زائفة على فيسبوك قامت بنشر رسائل بريدية مسروقة ووثائق أخرى وذلك في إطار مسعى منسق نسبته للمخابرات الأمريكية إلى روسيا.

وقد واجه شركة فيسبوك ضغوطا كبيرة لاتخاذ إجراءات ضد الإخبار الزائفة، وقد بدأت بالتحذير من أي قصص إخبارية مشتبه بها.

 

رابط مختصر :