نادي النصر يطالب بتنازل هزازي عن مستحقاته

نادي النصر يطالب بتنازل هزازي عن مستحقاته

جوجل بلس

أعلن نادي النصر عن توقف المفاوضات مع نادي النصر ومعاجمه نايف هزازي بعد فك الارتباط الرسمي على مبلغ 9.8 مليون ريال، فيما يريد النصراويين أن يقوم هزازي بالتنازل عنها ويتمسك براس الحربة الدولية بالحصول عليها، وذلك مقابل مخالصة مالية لإنهاء القصة التي لم تستمر طويلا.

وقد انتقل اللاعب الخاص بنادي الشباب وجدة في السابق إلى نادي النصر في صيف عام 2048 مقابل 27 مليون ريال لنادي الشباب وبعقد يمتد حتى يوليو من العام المقبل، الأمر الذي اثأر الكثير من الجدل بدءا من التغريدات التي نشرها هزازي وطالبت برحيله من الشباب، مرورا باستقالة الأمير خالد بن سعد من رئاسة نادي الشباب، وحتى التعليقات في المؤتمر الصحفي لتقديمه لاعبا لنادي النصر أثارت جماهير الشباب على لاعبهم السابق.

فيما أكد مصادر أن اجتماعا ضم اللاعب هزازي مع إدارة نادي النصر عقب عودته من الغياب الذي أعقبه مباراة الهلال بكاس الملك مطلع ابريل الحالي، من اجل البحث في فك الارتباط بينهما، وتم إيجاد فكرة قبولا من الطرفين، إلا أن إدارة نادي النصر طلبت من المهاجم هزازي التنازل عن 9.8 ملون ريال، ثمانية منها تمثل شيكين مصرفيين بلا رصيد حصل عليهما خلال الفترة الماضية، وتم تقديمها لمحكمة التنفيذ في الرياض ورواتب تسعة أشهر تبلغ 1.8 مليون ريال سعودي .

في المقابل تمسك المهاجم هزازي على الحصول على هذه المبالغ الكاملة مقابل توقيع ورقة المخالصة الناهية للعلاقة مع النادي الأصفر رغم بقاء خمسة عشر شهرا لنهاية التعاقد الرسمي، ولم يتلق هذا الطلب أي قبول عند النصراويين وهو ما تسبب في إيقاف المحادثات بين هزازي وإدارة النادي .

 

 

رابط مختصر :