الطيران السوري والروسي يخرج 7 مستشفيات بإدلب من الخدمة

الطيران السوري والروسي يخرج 7 مستشفيات بإدلب من الخدمة

جوجل بلس

أعلن مصادر طبية تعمل في مدينة ادلب التي تقع تحت سيطرة فصائل المعارضة السورية في شمال غرب سوريا، أن سبعة مستشفيات ومستوصفات أصبح خارج الخدمة خلال شهر نيسان/ ابريل، وذلك نتيجة الغارات الجوية لقوات النظام السوري والقوات الروسية.

فيما أكد عبد الحميد دباك رئيس دائرة المشافي في مديرية صحة ادلب انه خلال شهر نيسان/ ابريل، وتم استهداف المشافي في ريف ادلب الجنوبي بشكل ممنهج وواضح .

وعدد دباك سبع مؤسسات طبية على الأقل أصبحت خارج الخدمة، مؤكدا على انه نتيجة هذا القصف قد انتقل الضغط إلى ريف ادلب الشمالي والى المشافي الحدودية مع تركيا.

فيما يتم العمل وترميم المشافي التي تم قصفها، لكن للأسف فان الطيران مازال في الأجواء والقصف مازال مستمرا، وقد أكد مدير صحة ادلب الدكتور منذر خليل انه بعد أن تم استهداف المشافي النسائية والأطفال لم يتبق أي حواضن أو غواصات يمكن عبرها استقبال الأطفال حديثي الولادة والذين يعانون من أمراض خاصة، وقد أكد أن ثلاثة مستشفيات أخرى في محافظة حماة المجاورة أصبحت أيضا خارج الخدمة الصحية.

الجدير بالذكر انه في يوم السبت قامت الطائرات السورية والروسية بشن غارة على مستشفى ميداني في محافظة ادلب شمال غرب سوريا، وأسفر عن خروجه عن الخدمة، وأصيب عدد من أفراد الطاقم بجروح، تم سحبهم من تحت الأنقاض فيما لا يزال هناك أربعة أشخاص بين المفقودين، ولا يعلم حتى الآن ما إذا كان هناك ضحايا من المرضى ومراجعي المستشفى، وعمليات البحث تحت الأنقاض جارية .

 

 

رابط مختصر :