النظام السوري ينشر قواته قرب العراق والاردن

النظام السوري ينشر قواته قرب العراق والاردن

جوجل بلس

نشر النظام السوري قواته قرب العراق والأردن مع فصائل تدعمها إيران، وقاموا بتحركات عسكرية غير مسبوقة في المناطق الحدودية مع العراق والأردن.

 

وقد كشفت مصادر إستخباراتية عن قيام النظام السوري بتحريك المئات من الجنود السوريين وميليشيات شيعية المدعومة من إيران وتسيير الدبابات والمدفعية والمعدات الثقيلة والمركبات المدرعة في اتجاه بلدة السبع بيار الصحراوية التي تقع قرب الطريق الاستراتيجي الرئيسي بين دمشق وبغداد، من اجل الحيلولة دون سقوط المناطق التي قام تنظيم داعش بالانسحاب منها وعدم وقوعه في يد الجيش السوري الحر الذي تدعمه الولايات المتحدة الأمريكية خصوص أن طريق دمشق بغداد من أهم الطرق الرئيسية التي تقوم إيران بإدخال أسلحتها عبرها إلى سوريا.

 

فيما أشار خبراء عسكريين أن تعزيز النظام السوري وحلفائه في هذه المناطق الحدودية ع الأردن والعراق يأتي في إطار الرد على الحشودات الأردنية على الحدود السورية الأردنية، وتوقعات بانطلاق عملية سوف تقودها فصائل مدعومة من المملكة الأردنية ودول غربية، الأمر الذي أثار اشتباكا كلاميا بين الأردن ونظام الأسد، والذي عد تهديدا باعتبار إي قوات أردنية تدخل الأراضي السورية دون تنسيق مسبق هي قوات معادية .

 

وقامت الأردن بالرد أنها ليست بحاجة إلى إرسال الجيش إلى داخل سوريا، وقد تحدث عن عمليات لم يتم تحديد طبيعتها في العمق والهدف منها حماية الحدود الأردنية، التي قال انه سوف تبقى أمنة ولن تسمح لأي جماعة متطرفة تهديدها أو الدخول إليها، كذلك لن يتم السماح للميليشيات الإيرانية والتابعة لحزب الله أن تكون على الجانب الأخر من الحدود الشمالية، وفيها رسالة إلى موسكو حليف نظام الأسد وقامت عمار بإرسالها لها عبر مبعوثها في موسكو.

 

الجدير بالذكر أن يوم السبت قامت قوات حرس الحدود الأردنية بإحباط محاولة تسلسل سبعة أشخاص حاولوا اجتياز الحدود مع سوريا إلى الأردن وتم إلقاء القبض على خمسة أشخاص وفر اثنان إلى العمق السوري بعدما تم تطبيق قواعد الاشتباك معهم وإصابة احد المتسللين بجروح، وتم ضبط 318 ألف حبة كبتاغون و637 كف حشيش وسلاح أوتوماتيكي.

رابط مختصر :